أسعار العملات
الدولار الأمريكي
سعر الشراء 3.29
سعر الصرف 3.29
الدينار الأردني
سعر الشراء 4.63
سعر الصرف 4.65
اليـــــــــــــــــورو
سعر الشراء 3.91
سعر الصرف 3.91
الصندوق اليهودي يبحث إدخال مستوطنات جنين ونابلس في تمويله

الصندوق اليهودي يبحث إدخال مستوطنات جنين ونابلس في تمويله

صورة توضيحية - gettyimages

الترا فلسطين | ترجمة فريق التحرير

من المقرر أن يصوت "الصندوق القومي اليهودي"، يوم الأحد المقبل، على مشروع قرار يتيح شراء أراضٍ في الضفة الغربية، حتى في مناطق المستوطنات المعزولة المقامة في محافظات نابلس وجنين، وفق تقرير نشرته صحيفة هآرتس، يوم أمس الأربعاء.

التصويت المرتقب سيكون على حذف شرط يمنع شراء الأراضي لصالح الاستيطان في نابلس وجنين

وكان "الصندوق القومي اليهودي" صادق في شهر شباط الماضي على قرار ينص على تغيير سياسة الصندوق، لتمهيد الطريق أمام شراء أراض في الضفة الغربية لصالح الاستيطان. لكن القرار نص على إلزام الهيئة الإدارية للصندوق تحديد المناطق ذات الأولوية للشراء، شريطة عدم تمويل أي أرض في نابلس وجنين، حيث توجد القليل من المستوطنات، وكون المدينتين "بعيدتين عن الإجمات السياسي في إسرائيل".

وبحسب "هآرتس"، فإن المقترح الذي سيخضع للمصادقة يوم الأحد المقبل، ينص على حذف هذا الاستثناء. ويدعو لتبني رأي القاضي المتقاعد يوسف ألون بأن الصندوق يمكنه العمل في كل الضفة الغربية بدون استثناء، وتطوير مشاريع زراعة غابات ومشاريع مجتمعية وتعليمية.

وفي حال المصادقة على المقترح، سيكون بإمكان الصندوق القومي تمويل شراء الأراضي التي ستسمح بتوسيع المستوطنات القائمة، أو التي تقع في مناطق الاستيطان القائمة.

الصندوق القومي لا يشتري الأراضي للاستيطان في الضفة مباشرة، لكنه يدعم ذلك من خلال شركة فرعية

والصندوق القومي اليهودي منظمة أسستستها الحركة الصهيونية عام 1901 لجمع الأموال من اليهود وتمويل الاستيطان في فلسطين التي كانت تحت الحكم العثماني، ثم لتمويل بناء المستوطنات أثناء الاحتلال البريطاني لفلسطين.

وتبلغ نسبة الأراضي المسجلة بملكية الصندوق داخل الخط الأخضر حوالي 13% من مجمل الأراضي التي احتلت عام 1948.

وكانت "هآرتس" ذكرت في تقرير لها بأن الصندوق يعمل في الضفة بشكل غير رسمي منذ عدة سنوات، من خلال شركته الفرعية "هيمنوتا يروشلايم".


اقرأ/ي أيضًا: 

"شغل" إسرائيلي ع المكشوف لشراء عقارات بالضفة

كيف تدفع الصهيونية الدينية الإسرائيليين للمستوطنات؟