أسعار العملات
الدولار الأمريكي
سعر الشراء 3.35
سعر الصرف 3.42
الدينار الأردني
سعر الشراء 4.67
سعر الصرف 4.88
اليـــــــــــــــــورو
سعر الشراء 3.91
سعر الصرف 4.08
بشكل مضلل.. منصّات سعودية وإسرائيلية تتداول استطلاع رأي عن التطبيع

بشكل مضلل.. منصّات سعودية وإسرائيلية تتداول استطلاع رأي عن التطبيع

المؤشر العربي: 88% من المستطلعين، يرفضون الاعتراف بـ "إسرائيل"

الترا فلسطين | فريق التحرير

كشف موقع "مسبار" عن "تضليل مقصود" أسهمت في ترويجه وسائل إعلام سعودية ومنصّات إسرائيلية على مواقع التواصل الاجتماعي، فيما يخص رأي أغلبية المواطنين العرب حيال التطبيع مع "إسرائيل".

    منصّات سعودية تنشر أخبارًا مضللة عن رأي الأغلبية العربية حيال التطبيع مع "إسرائيل"    

ونشرت مواقع سعودية تقريرًا بعنوان "استطلاع: أغلب المواطنين العرب يؤيدون السلام مع إسرائيل"، وتداولت مُحتواه بعد ذلك صفحات إسرائيلية رسمية باللغة العربية مهمتها الترويج للتطبيع، باعتبار أن ذلك يعود لإسهامات التطبيع في "إشاعة الاستقرار". ويأتي نشر هذا "التضليل" بعد أيام من كشف صحيفة "معاريف" العبرية عن أن تقريرًا استخباريًا إسرائيليًا أظهر أنّ 90% من الخطاب الذي أعقب اتفاق التطبيع الإسرائيلي مع الإمارات والبحرين على منصّات التواصل الاجتماعي العربية، يعارض "اتفاقات السلام"، وأنّ نصف المنشورات رأت في تلك الاتفاقيات خيانة.

وكتب موقع "مسبار" الذي يعرّف نفسه بأنه منصّة عربية لفحص الحقيقة وكشف الكذب في الفضاء العمومي، أنه تحقّق من التقرير والمنشورات المتداولة ووجد أنّها "مضلّلة وانتقائية"، بالعودة لنتائج الاستطلاع الذي أجرته مؤسسة "زغبي" في 5 دول عربية هي الإمارات، والأردن، ومصر، والسعودية، وفلسطين، وشمل 3600 عربي.


صورة للخبر المُضلل عن أغلبية عربية تؤيد التطبيع، نشرته "سكاي نيوز" 


أعادت منصّات إسرائيلية رسمية نشر المحتوى ذاته

مُضلل وانتقائي

وتابع "مسبار" في تقريره الذي قال إنه "لا يتثبّت من صحة النتائج التي تضمنها استطلاع مؤسسة زغبي، إنّما يتناول التضليل والانتقائية في تغطية بعض وسائل الإعلام لنتائج الاستطلاع"، أن "مؤسسة زغبي" نشرت استطلاع رأي في يوليو/تموز من العام الجاري، بعنوان "نقاش الضم: المواقف في إسرائيل والدول العربية الرئيسية"، طُرح من خلاله موضوع إنشاء الدول العربية لعلاقات مع "إسرائيل" في قسمين مُختلفين، الأول، مبادرة السلام العربية، فيه سُئل المشاركون عن رأيهم إزاء إنشاء علاقات مع "إسرائيل" وفق شروط مبادرة السلام العربية (من ضمنها إنهاء الاحتلال الإسرائيلي في الأراضي المحتلة عام 1967 وحل قضيّة اللاجئين).

وقد جاءت نتائج الإجابة على هذا السؤال، أنّ 39% من المصريين والسعوديين، و28% من الأردنيين، و38% من الفلسطينيين و46% من الإماراتيين، يوافقون على ذلك.


إجابات المستطلعة آراؤهم عن التطبيع مع "إسرائيل" بشرط إنهاء الاحتلال لأراضي 67، وحلّ قضية اللاجئين

وفي القسم الثاني من الاستطلاع تحت ذات العنوان، سُئل المشاركون عن رأيهم فيما إذا كان تطبيع الدول العربية مع "إسرائيل" أمرٌ مرغوب، حتّى بدون سلام مع الفلسطينيين، وأظهرت النتائج حسب التقرير أنّه باستثناء دولة الإمارات، فإن أغلبية المشاركين في الاستطلاع من الأردن ومصر والسعودية وفلسطين، لا يرغبون بذلك.


هل تطبيع الدول العربية مع "إسرائيل" أمرٌ مرغوب، حتّى دون سلام مع الفلسطينيين؟ وكانت النتيجة أعلاه

وفي محور آخر من الاستطلاع، حول مخطط الضم الإسرائيلي، أظهرت النتائج أنّ 75% من المصريين، و77% من الأردنيين والسعوديين والإماراتيين، و73% من الفلسطينيين، يوافقون على "إنهاء جميع جهود التعاون مع إسرائيل في حال شرعت بتنفيذ مخطط الضم"، ولم تُظهر نتائج الاستطلاع المتداول أن أغلب المواطنين العرب يؤيّدون السلام مع "إسرائيل"، كما روّجت "سكاي نيوز عربية" و"السعودية اليوم"، واحتفت من خلفها صفحات إسرائيلية بنتائج هذا الاستطلاع.


يجب إنهاء أي تعاون مع "إسرائيل" إذا شرعت بتنفيذ الضم

وقبل أسبوعين، أعلن "المركز العربي للأبحاث ودراسة السياسات" نتائج "المؤشر العربي" والذي شمل 28 ألف مشاركًا من 13 دولة عربية،  وأظهر أنّ 88% من العرب في البُلدان المُستطلعة ترفض الاعتراف بـ "إسرائيل"، من ضمنهم 85% من المصريين، و91% من الفلسطينيين، و93% من الأردنيين، و65% من السعوديين، وأنّ الرأي العام العربي متوافق وشبه مجتمع على أنّ سياسات "إسرائيل" تُهدِّد أمن المنطقة العربية واستقرارها.

وكشفت نتائج الاستطلاع أنّ 88% من مواطني المنطقة العربيّة يرفضون رفضًا قاطعًا الاعتراف بـ "إسرائيل" والتطبيع معها، مُقابل 6% ممّن يؤيدون هذا التوجّه، فيما فضّل 6% عدّم الإجابة. وأشار الاستطلاع إلى أنّ 93% من المُستجيبين في دول المغرب العربيّ يرفضون الاعتراف بـ"إسرائيل" أو التطبيع معها، مُقابل شريحة بنسبة 3% تؤيّد هذا التوجّه. أمّا في دول المشرق العربيّ، بلغت نسبة الرفض والمعارضة 92% مقابل نسبة تأييد 6%، فيما جاءت نتيجة الاستطلاع في دول وادي النيل 82%، مقابل نسبة 13% تؤيد الاعتراف بـ"إسرائيل"، أمّا بالنسبة لدول الخليج، فقد بلغت نسبة الرفض 82%، مقابل 7% فقط ممّن يؤيدون الفكرة.


اقرأ/ي أيضًا:

"إسرائيل" مصدر التهديد الأول للفلسطينيين... ماذا يقول العرب؟

كيف قيّم الفلسطينيون الوضع السياسي؟

المؤشر العربي: ماذا يقول الفلسطينيون عن وضعهم الاقتصادي؟

العراق في المؤشر العربي: رفض قاطع لـ"إسرائيل"

تونس في المؤشر العربي: 93% ضد الاعتراف بـ"إسرائيل"

المؤشر العربي: 0 % من الجزائريين يوافقون على الاعتراف بـ "إسرائيل"

مسح: الغالبية العظمى من السودانيين يعتبرون فلسطين قضيتهم ولا يعترفون بـ"إسرائيل"

المؤشر العربي: الغالبية العظمى من العرب يعتبرون فلسطين قضيتهم ويرفضون التطبيع