16-أغسطس-2022
gettyimages

gettyimages

أكد رئيس سلطة الطاقة الفلسطينية ظافر ملحم، اليوم الثلاثاء، ارتفاع تعرفة الكهرباء في مناطق السلطة الفلسطينية. هذا ولم يوضح ملحم نسبة الارتفاع، قائلاً "يجب أن نرى قرار مجلس الوزراء أولاً، لأن العملية تحتاج إلى حسابات، حتى تظهر النسبة النهائية للارتفاعات". وذلك، بعد قرار الحكومة الفلسطينية، يوم أمس، اعتماد تعرفة جديدة للكهرباء دون توضيح مقدارها، بالإضافة إلى تحملها ما نسبته 50% من تكلفة ارتفاع الكهرباء حتى نهاية العام.

أكد رئيس سلطة الطاقة الفلسطينية ظافر ملحم ارتفاع تعرفة الكهرباء في مناطق السلطة الفلسطينية

وقالت الحكومة الفلسطينية إنها سوف تساهم بمبلغ يعادل 82 مليون شيكل للعام 2022، بالإضافة إلى فاتورة كهرباء قطاع غزة، بحسب ما صدر عن اجتماع الحكومة يوم أمس.

ومنذ بداية العامة 2022 ارتفعت تعرفة الكهرباء في "إسرائيل" مرتين، المرة الأولى في بداية العام، والمرة الثانية بداية الشهر الجاري، حتى وصلت نسبة الارتفاع  في إسرائيل حوالي 18%، علمًا بأن الشركة القطرية الإسرائيلية تعتبر هي المزود الرئيسي للكهرباء للشركات الفلسطينية.

من جانبه، قال أمين عام مجلس الوزراء الفلسطيني أمجد غانم في تصريح لإذاعة أجيال، صباح اليوم، إن نسبة الارتفاع على المواطن سوف تكون 9%، بناءً على قرار الحكومة بتحملها ما نسبته 50% من الارتفاع البالغ 18%.

وأفاد ملحم، أن الحكومة ومنذ ثلاث سنوات تقدم دعمًا لأسعار الكهرباء، مشيرًا إلى أن الحكومة تعمل على أن تتحمل نسبةً من الارتفاع.

حول كيفية انعكاس زيادة تكلفة الكهرباء، فإن الفاتورة التي كانت تكلفتها 100 شيكل، مع الارتفاع الجديد سوف تصل إلى 109 شيكل، بنفس كمية وحدات الكهرباء.