أسعار العملات
الدولار الأمريكي
سعر الشراء 3.10
سعر الصرف 3.11
الدينار الأردني
سعر الشراء 4.37
سعر الصرف 4.39
اليـــــــــــــــــورو
سعر الشراء 3.59
سعر الصرف 3.60
بنك الأهداف الإسرائيلي في لوحات فنية

بنك الأهداف الإسرائيلي في لوحات فنية

في إحدى زوايا مركز رشاد الشوا الثقافي وسط مدينة غزة، وتحت عنوان "بنك الأهداف الإسرائيلي"، علق فنانون فلسطينيون 65 لوحة للشهداء الأطفال الذين قتلوا خلال عدوان أيار/مايو 2021 على قطاع غزة، رسموها بريشاتهم التي ابتلت بخليط الحبر مع الدموع.

علق فنانون فلسطينيون 65 لوحة للشهداء الأطفال الذين قتلوا خلال عدوان أيار رسموها بريشاتهم التي ابتلت بخليط الحبر مع الدموع

الفنانة التشكيلية غدير اسليم، اختارت رسم صورة صديق نجلها في المدرسة الشهيد توفيق أبو العوف وشقيقته الطفلة تالا من بين قائمة الشهداء الـ 65.

تقول غدير: "توفيق كان صديق ابني في المدرسة، وتأثرت كثيرًا باستشهاده بصحبة عدد كبير من أفراد عائلته في مجزرة شارع الوحدة. وكذلك رسمت صورة الشهيد حمزة نصار الذي استهدفه صاروخ إسرائيلي أثناء توجهه لشراء طعام الإفطار لوالدته الكفيفة".

وأضافت، "استشهاد توفيق أثر كثيرًا على ابني محمد وعلى جميع أفراد عائلتي خاصة أنه كان صديقه المقرب والملازم له في المقعد الدراسي، الأمر الذي أدى إلى تراجع معدله الدراسي عن بقية الأعوام الماضية".

وتابعت، "فور افتتاح المعرض وتعليق صورة توفيق وتالا وحمزة وبدء توافد الزائرين بدأت دموعي بالانهمار دون إرادة مني. فما ذنب توفيق وتالا أن يقتلا بصواريخ حربية ثقيلة وهما نائمين في حضن عائلتهما التي لم يتبقى منها سوى فردين فقط؟".

زاوية الشهداء الأطفال، التي علق عليها يافطة كتب عليها "بنك الأهداف الإسرائيلي"، كانت ضمن 5 زوايا في المعرض الذي نظمته جمعية إبداعات شابة، بمشاركة وزارتي الإعلام والثقافة، وبلدية غزة، ورابطة الفنانين الفلسطينيين.

زاوية الشهداء الأطفال، التي علق عليها يافطة كتب عليها "بنك الأهداف الإسرائيلي"، كانت ضمن 5 زوايا في المعرض

وعدا عن زاوية الأطفال الشهداء، فقد رسم الفنانون قرابة 70 لوحة فنية توزعت بين زوايا المعرض الأخرى، سلطوا من خلالها الضوء على معاناة الأسرى في سجون الاحتلال وأكدوا على حق العودة والتمسك بالثوابت الوطنية.

وشارك فنانون فلسطينيون من خارج قطاع غزة بعدد من اللوحات الفنية التي جسدت معاناة الشعب الفلسطيني في قطاع غزة خلال العدوان الإسرائيلي.

وتخلل افتتاح الحفل تقديم عروض مسرحية تجسد معاناة الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال، إضافة لتقديم فقرات غنائية شعبية ووطنية.

وجسد الفنانون خلال المعرض جزءًا من معاناة الأسرى عبر وضع مجسم لكرسي الشبح، وطاولة الشبح، وغرفة العزل الانفرادي، وهم من أقسى وسائل التعذيب الإسرائيلية التي يتم ممارستها بحق الأسرى في سجون الاحتلال.

وفي كلمة ألقاها في حفل افتتاح المعرض، قال نائب رئيس لجنة متابعة العمل الحكومي في غزة محمد الفرا، إن هذا المعرض "جاء ليرسم صورة البطولة التي قدمها شهداؤنا وأسرانا، وصورة المعاناة التي خلفها العدوان على شعبنا الأعزل"، مؤكدًا أن "شعبنا دفع فاتورة كبيرة جدًا في سبيل نيل حريته وخلاصه من الاحتلال، ولا يزال متمسك بوطنه وثوابته" بحسب قوله.


اقرأ/ي أيضًا: 

معرض فلسطين من الأعلى: الاستعمار أخفى الفلسطيني

النخبة الفلسطينية.. توثيق لسيرة 400 شخصية فلسطينية