أسعار العملات
الدولار الأمريكي
سعر الشراء 3.10
سعر الصرف 3.11
الدينار الأردني
سعر الشراء 4.37
سعر الصرف 4.39
اليـــــــــــــــــورو
سعر الشراء 3.59
سعر الصرف 3.60
تجدد الخلاف بين عائلتين في قباطية

تجدد الخلاف بين عائلتين في قباطية

أرشيفية

الترا فلسطين | فريق التحرير

دخلت الأجهزة الأمنية بلدة قباطية جنوب جنين مساء الثلاثاء، للتعامل مع شجار عائلي استخدمت فيه أسلحة نارية.

 جرى إطلاق النار إثر تجدد الشجار بين عائلتي حنايشة وخزيمية عقب انسحاب "جاهة الإصلاح"  

وذكرت مراسلتنا في بلدة قباطية أن إطلاقًا للرصاص الحي جرى في بلدة قباطية إثر تجدد الشجار بين عائلتي حنايشة وخزيمية عقب انسحاب "جاهة الإصلاح" الموكلة بحل خلاف سابق تطوّر عقب مقتل اثنين من عائلة حنايشة، من الاجتماع الذي عقد للتباحث في العطوة ورفضها مطالب عائلة حنايشة.

ونشرت عائلة حنايشة بيانًا توضيحيًا إثر ذلك، قالت فيه إنه بعد الاجتماع مع جاهة "الخير والإصلاح" في محافظة جنين وبحضور جمع من أهالي بلدة قباطية والمحافظة، كان رد الجاهة أنه لا يمكنها الاستمرار في المضي في مهمتها "لرأب الصدع وتلبية المطالب التي تم تقديمها من قبل عائلة حنايشة، وأن آل خزيمية لم يوافقوا على هذه المطالب، وأضافت أن الجاهة تقف موقف العاجز عن إيجاد الحلول.

وطالبت عائلة الحنايشة بتمديد العطوة مع عائلة الخزيمية ببنود واضحة وملزمة دون التلاعب في المصطلحات أو تغيير في كلمة أو لفظ في البنود كما حدث في العطوة الأولى، وفقًا للبيان.

واستغربت العائلة من ضغط الجاهة ومطالبتها بإرجاع المُرحّلين من أهل القتلة تحت عنوان الاصلاح والخير، مضيفة أنهم يتناسون وجود ثلاثة متهمين بالقتل، فارين من وجه العدالة، ورغم ذلك وافقنا على التخفيف وعودة أهل كل من يثبت براءته من القتل، إلّا أن "الجاهة" وصفت موقفنا بالمتعنّت، ومطالبنا بالتعجيزية.

يُشار إلى أنّ الخلاف جاء بعد مقتل اثنين من عائلة حنايشة على يد مجموعة شبان من عائلة خزيمية إثر خلاف شخصي قبل نحو 6 أشهر، وجرى أخذ "عطوة اعتراف" انتهت بعد تمديدها عدة مرات، ولم تحصّل "الجاهة" موافقة من عائلة الخزيمية على مطالب عائلة حنايشة، لذلك اعتذرت "الجاهة" عن إتمام المطالب.


اقرأ/ي أيضًا:

"الفدائي" يفوز على نظيره اليمني بثلاثية