أسعار العملات
الدولار الأمريكي
سعر الشراء 3.74
سعر الصرف 3.77
الدينار الأردني
سعر الشراء 5.27
سعر الصرف 5.32
اليـــــــــــــــــورو
سعر الشراء 4.26
سعر الصرف 4.29
منتخبنا يخسر أمام أستراليا بثلاثة بيضاء

منتخبنا يخسر أمام أستراليا بثلاثة بيضاء

الترا فلسطين | فريق التحرير

خسر منتخبنا الوطني الأول لكرة القدم بثلاثة أهداف دون رد، أمام حامل اللقب منتخب أستراليا، خلال اللقاء الذي جمعهما يوم الجمعة في الجولة الثانية من دور المجموعات في كأس آسيا.

وبهذه الهزيمة تجمّد رصيد منتخبنا من النقاط عند نقطة واحدة، بينما سجلت أستراليا أول ثلاث نقاط لها هذه البطولة. وسيكون على "الفدائي" أن يهزم متصدر المجموعة وأول المتأهلين في البطولة، منتخب الأردن، في المباراة المقبلة، ليُنافس على انتزاع واحدة من أربع بطاقات أفضل مركز ثالث في المجموعات الستة والتأهل إلى الدور ثمن النهائي.

وبادر المنتخب الأسترالي بالهجوم وكاد يفتتح التسجيل بعد دقيقتين من بداية المباراة، إثر كرة عرضية فشل المهاجم في التعامل معها وأنهى خطورتها دفاع "الفدائي"، قبل أن يرد منتخبنا بكرة عرضية أخرى تابعها محمود وادي بيساره، وأبعدها الدفاع إلى خارج الملعب، إلا أن الحكم لم يحتسب ركلة ركنية.

وبعد مرور 10 دقائق عاد وادي ليُهدد المرمى الأسترالي بتسديدة رأسية من داخل منطقة الجزاء سيطر عليها الحارس.

وفي الدقيقة 17 قبلت شباك منتخبنا أول هدفٍ عليها في البطولة، بعد أن تابع المهاجم ماكلارين برأسه كرة طولية أُرسِلَت من خارج منطقة الجزاء.

وبعد دقيقتين فقط سجل مابيل هدفًا ثانيًا لأستراليا بعد أن وجد نفسه وحيدًا في مواجهة الحارس رامي حمادة وسط غيابٍ تامٍ لدفاع منتخبنا.

بعد ذلك وحتى نهاية الشوط الأول، فرض المنتخب الأسترالي سيادته على سير المباراة، وبقي اللعب محصورًا في الوسط وقرب منطقة جزاء منتخبنا دون فرصٍ حقيقية للتهديف؛ باستثناء تسديدةٍ قويةٍ أرسلها مابيل من داخل منطقة الجزاء لكنها علت خشبات المرمى الثلاث، بينما فشل لاعبونا في تنفيذ هجمات مرتدة كاملة على المرمى الأسترالي.

وفي الشوط الثاني، بدأ المنتخب الأسترالي مهاجمًا بقوة، وفي الدقيقة 53 أبعد الحارس حمادة والعارضة تسديدة قوية لمنتخب أستراليا إلى ركلة ركنية نجح دفاعنا في إبعادها مرة أخرى. ثم واصل سيطرته المطلقة على اللعب، وسجل هدفًا ثالثًا برأسية من جانو تابع بها كرة عرضية أُرسلت من ركلة ركنية في الدقيقة 90.

وكان منتخبنا قريبًا من تسجيل هدف في مناسبتين، أخطرهما في منتصف الشوط بعد مجهود فردي لمحمود وادي أرسل على إثره تمريرة إلا عدي دباغ الذي سددها بين يدي الحارس.

وبعد هذه المباراة، بقي المنتخب الأردني متصدرًا للمجموعة بست نقاط، وحل المنتخب الأسترالي ثانيًا بثلاث نقاط، فيما حل المنتخب السوري في المركز الثالث متساويًا مع منتخبنا في النقاط، لكن مع أفضلية له بفارق الأهداف عن منتخبنا الذي حل في المركز الرابع، حيث قبلت شباك السوريين هدفين فقط، فيما قبلت شباكنا ثلاثة أهداف، دون أن يسجل المنتخبان أي هدف.