أسعار العملات
الدولار الأمريكي
سعر الشراء 3.10
سعر الصرف 3.11
الدينار الأردني
سعر الشراء 4.37
سعر الصرف 4.39
اليـــــــــــــــــورو
سعر الشراء 3.59
سعر الصرف 3.60
يديعوت أحرونوت: اتصالاتٌ سرّية مع فلسطينيين لدعم انتخاب

يديعوت أحرونوت: اتصالاتٌ سرّية مع فلسطينيين لدعم انتخاب "نتنياهو"

الترا فلسطين | فريق التحرير

زعمت صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية، صباح اليوم، أن نائب وزيرٍ ينتمي لحزب الليكود، أدار اتصالاتٍ سرية، مع جهات فلسطينية، لتأمين دعمٍ هادئٍ لبنيامين نتنياهو (رئيس وزراء حكومة الاحتلال)، خلال الانتخابات المقبلة.

يديعوت أحرونوت: " الاتصالات دعت إلى تشجيع عرب إسرائيل على التصويت لليكود"

وادعت الصحيفة التي نشرت الخبر عبر موقعها الإلكتروني، أن مصادر فلسطينية، أفادتها بأن "فطين ملا"، تحدّث مع جهاتٍ رسمية في السلطة، بخصوص دعم نتنياهو، عبر تشجيع من أسماهم بـ"عرب إسرائيل" (فلسطينيو الأراضي المحتلة عام 1948)، على التصويت لحزب الليكود، أو الامتناع عن التصويت للقائمة المشتركة، "إلا أن تلك الاتصالات لم تثمر، وتوقفت كما يبدو لأسباب تقنية".

وبحسب الصحيفة، فإن نائب الوزير ملا، أكد أنه أجرى اتصالات على نارٍ هادئة مع جهات فلسطينية، من أجل تحقيق مصلحة "إسرائيل"، إلا أنه لم يؤكد أو ينفي إن كانت تلك الاتصالات، بهدف تأمين دعمٍ فلسطينيٍ لانتخاب نتيناهو.

 تلك الاتصالات، كانت ستمهد للقاء يجمع الطرفين برام الله، لكن هذا لم يحدث.

وفي الوقت الذي وصف فيه حزب الليكود، وفقًا لما جاء في الخبر، هذه المعلومات بأنها "محض ثرثرة"، مضت الصحيفة بالقول: "في تلك الاتصالات، مثّل الليكود فطين ملا، في حين مثّلت السلطة، جهات من لجنة التواصل مع المجتمع الإسرائيلي، التابعة لمنظمة التحرير الفلسطينية، التي يرأسها عضو قيادة فتح المقرب من الرئيس الفلسطيني محمود عباس، محمد المدني".

وأشارت الصحيفة، إلى أن تلك الاتصالات، كانت ستمهد للقاء يجمع الطرفين في رام الله، بناء على دعوة من الجانب الفلسطيني، "لكن هذا لم يحدث بسبب عدم منح الجيش الإسرائيلي، تصريحًا للإسرائيليين بدخول رام الله، لأسباب أمنية، الأمر الذي دفع الفلسطينيين للشعور بالإهانة، وتجميد الخطوة فورًا".

ساعر: إدخال نتنياهو منظمة التحرير في الانتخابات الإسرائيلية مستوى جديد من الانحطاط

بدوره، علّق زعيم حزب "أمل جديد"، المنشق عن حزب الليكود "غدعون ساعر" على النبأ بقوله: "محاولة نتياهو لجلب رجال منظمة التحرير، من أجل التدخل في الانتخابات الإسرائيلية، يعبر عن مستوى جديد من الانحطاط (..) نتيناهو ليس لديه خطوط حمر، مرةً بعد أخرى يثبت أن مصالحه الشخصية، تتفوق على المصالح القومية، إنه غير ملائمٍ لشغل منصب رئيس حكومة إسرائيل".


اقرأ/ي أيضًا:

حزب نتنياهو يهدد بنشر "تسجيل مخجل" لعضوة بائتلاف غانتس

لو أجريت الانتخابات الإسرائيلية اليوم.. مناهضوا الليكود يشكلون الحكومة