أسعار العملات
الدولار الأمريكي
سعر الشراء 3.34
سعر الصرف 3.41
الدينار الأردني
سعر الشراء 4.66
سعر الصرف 4.86
اليـــــــــــــــــورو
سعر الشراء 3.89
سعر الصرف 4.06
طولكرم.. جحيم الحرّ وانقطاع الكهرباء

طولكرم.. جحيم الحرّ وانقطاع الكهرباء

الترا فلسطين | فريق التحرير

تصاعد غضب سكّان مدينة طولكرم خلال الأسبوع الجاري، جرّاء الانقطاع المتكرر للكهرباء، مع اشتداد موجة الحرّ. مساء الثلاثاء احتجّ الأهالي أمام مبنى بلدية طولكرم، مطالبين بحلّ جذري للأزمة التي تتكرر كل صيف. 

      انقطاع متكرر للكهرباء تشهده طولكرم منذ سنوات، هذه المرة احتجّ الأهالي أمام مبنى البلدية في ظل موجة الحر الشديد     

ويقول المحتجون إن التيار ينقطع بشكل مستمر، وفي كل مرة يتلقون وعودًا من المحافظ ومن رئيس الوزراء، ولكن لا حل، والحجّة دائمًا هي الاحتلال. 

وطالب محتجون تحدث معهم "الترا فلسطين" بوضع حدّ لمشكلتهم المتفاقمة منذ سنوات، وهددوا بإقامة خيمة أمام مبنى البلدية للاعتصام فيها إلى أن تتحقق مطالبهم بحل مشكلة الكهرباء في المدينة.

رئيس بلدية طولكرم محمد يعقوب قال في حديثه لـ "الترا فلسطين" إن مشكلة انقطاع الكهرباء عن المدينة قديمة وتعود لـ2012، ويتحمّل مسؤوليتها الاحتلال الذي يرفض الموافقة على تحسين الخدمة وإمداد المدينة بخط ثالث للكهرباء، أو إيصال التيّار للمنطقة من خلال خط قباطية وفقًا لخطة سلطة الطاقة.

وأضاف أنه ليس لبلدية المدينة التي يرأسها علاقة بانقطاع التيار، وما تقوم به البلدية هو تنظيم توزيع الكهرباء على شكل جدول بطريقة تكفل إيصالها لكافة المناطق بشكل معتدل من خلال تحديد ساعات وصل محددة لكل منطقة. وبيّن أن "الاستهلاك الكبير للكهرباء يتسبب بارتفاع الأحمال الكهربائية".

ويوميًا، تنشر بلدية طولكرم جدولًا توضح فيه ساعات وصول التيار وانقطاعه عن أحياء المدينة، وتقول إنه في حال استقرار الأحمال فإنها قد لا تلجأ إلى تطبيق الجدول، داعيةً المشتركين لترشيد استهلاك الكهرباء ومراعاة الوضع القائم لتخفيف الضغط. 

          يعقوب: سلطة الطاقة وعدتنا بتحصيل موافقة إسرائيلية لحل المشكلة قريبًا    

ويشير يعقوب إلى أنّ بلدية طولكرم تسعى لحل هذه المشكلة مؤقتًا من خلال المولدات الكهربائية، وقد اشترت 4 مولدات جديدة في محاولة لتخفيف الضغط وحل جزء من المشكلة في ظل ارتفاع درجات الحرارة، في ظل وعودات سلطة الطاقة بحل قريب للمشكلة. 

توجهنا في "الترا فلسطين" لرئيس سلطة الطاقة ظافر ملحم، وسألناه عن أزمة الكهرباء في طولكرم، فقال إنهم تواصلوا في أيلول/ سبتمبر الماضي مع الإسرائيليين لتجهيز نقطة طاقة جديدة "عناب" بقدرة 250 أمبير، وتم تجهيز النقطة وعمل استثمارات فيها ومغذيات تتناسب مع حجم الكهرباء، إلّا أن الاحتلال الإسرائيلي لم يلتزم بمنح نقطة الربط، وقالوا إنها ستكون بـ 150 أمبير فقط، وهذا المقدار لن يحل الأزمة في طولكرم.

        ملحم: هناك وعود حالية ولكن لا نعلم إن كانت ستنفذ أو لا   

وأشار إلى أنّ المولدات الأربعة ستحل المشكلة مؤقتًا، وفي حال جلبت بلدية طولكرم 4 أخرى إضافية فستحل المشكلة في المدينة خلال فصل الصيف، إلى  حين تشغيل نقطة الطاقة.

وذكر أن سلطة الطاقة منحت موافقة أولية لمطور فلسطيني لبناء محطة توليد كهرباء على الطاقة الشمسية في طولكرم لكن مشكلتها في أن الاستفادة بالكهرباء منها سيكون نهارًا فقط.