أسعار العملات
الدولار الأمريكي
سعر الشراء 3.22
سعر الصرف 3.22
الدينار الأردني
سعر الشراء 4.53
سعر الصرف 4.55
اليـــــــــــــــــورو
سعر الشراء 3.78
سعر الصرف 3.78
مستوطنون: انتصرنا على BDS في معركة النبيذ!

مستوطنون: انتصرنا على BDS في معركة النبيذ!

مساحات واسعة في مستوطنات بالضفة الغربية مزروعة بالعنب المُخصص للنبيذ

الترا فلسطين | فريق التحرير 

أظهرت معطيات نشرتها صحيفة "إسرائيل هيوم" العبرية الاثنين، أنّ ارتفاعًا بنسبة 30 في المئة، طرأ على صادرات مصانع النبيذ الإسرائيليّ المقامة داخل مستوطنات في الضفة الغربية، مشيرة إلى أنّ معظم الإنتاج يُصدّر إلى الولايات المتحدة الأمريكية.

  بحسب تقارير إسرائيلية، ازدهرت مصانع النبيذ بالضفة في العقد الأخير؛ ففيها أكثر من 29 مصنع من أصل 150 في "إسرائيل"  

الإسرائيليّ "ايرز بنسعدون" الذي يملك مصنعًا للنبيذ في مستوطنة "رحليم" المقامة على أراضي قريتيّ يتما والساوية جنوب مدينة نابلس، يُرجع سبب الارتفاع الحادّ في تصدير "نبيذ المستوطنات" إلى حملة تسويقية أُجريت قبل نحو شهر في الولايات المتحدة الأمريكية. 

ويقول "بنسعدون" إنّ من المثير رؤية استهلاك النبيذ في أوساط المسيحيين الانجلكانيين المناصرين لـ "إسرائيل"، معتبرًا أنّ هذا هو الردّ الأمثل على حركة مقاطعة "إسرائيل" وسحب الاستثمارات منها، المعروفة اختصارًا بـ BDS، والتي تنادي بمقاطعة الإنتاج الزراعي في مستوطنات الضفة الغربية.

ونقلت "إسرائيل هيوم" عن "إلياب ميلر" الذي يدير مصنع "غفعوت" للنبيذ في مستوطنة "شيلو" المقامة بين نابلس ورام الله، أنّه ورغم جهود BDS التي تستهدف مقاطعة النبيذ المُنتج في مستوطنات الضفة الغربيّة، إلّا أن كثيرًا من الزبائن يبحثون عن هذا النبيذ.

  عام 2015، سحبت أكبر شبكة متاجر في برلين عدة أنواع نبيذ إسرائيلية من رفوفها بعد قرار أوروبي بمنع وضع شعار "صنع في إسرائيل" على منتجات مصنوعة في مستوطنات الضفة  

ووصل إنتاج مصنع نبيذ "غفعوت" الذي أنشئ عام 2005، إلى أكثر من 65 ألف زجاجة هذا العام، بعد أن كان يُنتج فقط 4 آلاف زجاجة، وذلك بسبب التصدير للولايات المتحدة الأمريكية وفقًا للصحيفة العبرية.

ويقول المستوطن "عمحاي لوريا" من مصنع آخر للنبيذ في ذات المستوطنة "شيلو" إنّ أسواق الولايات المتحدة الأمريكية ظمأى لنبيذ الضفة الغربية، ويشير إلى أنّ مبيعات مصنعه من نبيذ مستوطنات الضفة في ارتفاع مستمرّ. 

   أصدرت كندا عام 2017، تعليمات بوقف بيع النبيذ المُصنّع في أراضي الضفة الغربية المحتلة   

ويرى "لوريا" أنّ هذه النسب المرتفعة من المبيعات، تؤشر لنصر كبير على حركة مقاطعة إسرائيل، لافتًا إلى أنّ مصنعه اشترى أرضًا جديدة في المنطقة الصناعية بمستوطنة "شيلو" لتوسيع حجم الإنتاج والاستجابة للطلب المتزايد على النبيذ.

ويُنتج مصنع النبيذ الإسرائيلي في مستوطنة "شيلو" 200 ألف زجاجة سنويًا، يُصدّر مُعظمها إلى شمال الولايات المتحدة وسويسرا وبريطانيا واستراليا وجنوب افريقيا وسنغافورة وهونغ كونغ.


اقرأ/ي أيضًا: 

دير "كريمزان".. البداية من "نبيذ الصلاة"
الحاجة زهرية.. أم العنب والتين!
الزبيب الفلسطيني.. ما تبقّى لكم من حلوى
عنب الخليل في مهرجانه السادس.. ندرة وتنوع
صور | عنب غزة..
فيديو | إسرائيل تسير على "درب النبيذ".. ما القصة؟