أسعار العملات
الدولار الأمريكي
سعر الشراء 3.22
سعر الصرف 3.22
الدينار الأردني
سعر الشراء 4.53
سعر الصرف 4.55
اليـــــــــــــــــورو
سعر الشراء 3.78
سعر الصرف 3.78
فيديو | مسؤول في تعليم غزة يوضح تفاصيل ما حدث في مدرسة غازي الشوا

فيديو | مسؤول في تعليم غزة يوضح تفاصيل ما حدث في مدرسة غازي الشوا

لقطة مأخوذة من فيديو الاعتداء على المدرسة

قال المتحدث باسم وزارة التربية والتعليم في قطاع غزة، أحمد النجار لـ "الترا فلسطين"، إنّ الوزارة شكلت لجنة تحقيق لمتابعة الاعتداء الذي حصل يوم أمس السبت، على المعلمين، والممتلكات في مدرسة "غازي الشوا" شمال قطاع غزة، للوقوف على حيثيات الأمر، وحلّه من جذوره.

 طلبة في مدرسة شمال غزة، يهاجمون المعلمين، والغرف الصفية بالحجارة والزجاجات الفارغة 

وانتشر أمس السبت، مقطع فيديو أظهر احتشاد عدد كبير من الطلاب في ساحة المدرسة، ورشقهم الغرف الصفية بالحجارة والزجاجات الفارغة، فيما احتمى عدد من المعلمين داخل غرفة صفية بعد أن أغلقوها على أنفسهم.

وبيّن النجار أن "الاعتداء على المدرسة حدث خارج عن تقاليد وأخلاق أبنائنا الطلبة ومجتمعنا الفلسطيني"، وأشار إلى أنّ الدوام في المدرسة انتظم اليوم الأحد، دون معيقات.

  المتحدث باسم وزارة التربية والتعليم في غزة: "الاعتداء على المدرسة حدث خارج عن تقاليد وأخلاق أبنائنا الطلبة ومجتمعنا الفلسطيني"  

وأوضح أن الأمر يتعلق بمحاولة عدد من طلاب المدارس المجاورة الذين نظموا مسيرة ارتجالية تضامنًا مع الأسرى، إخراج طلاب المدرسة بالقوة. وأشار إلى أن إدارة المدرسة رفضت ذلك، لأنه لم يكن هناك أي فعالية رسمية دعت إليها فصائل العمل الوطني أو أي جهة أخرى، ومن باب الحرص على انتظام العملية التعليمية في كل الظروف.

وأضاف: للأسف تعرّض مدير المدرسة وبعض المعلمين للرشق بالحجارة من قبل الطلاب، عدا عن بعض الخسائر الطفيفة التي لحقت بنوافذ المدرسة.

وبيّن النجار أنّ إدارة المدرسة قامت بنشر الفيديو لـ "تصل الرسالة إلى المجتمع المحليّ ليقفوا عند مسؤولياتهم"، ولفت إلى أن مدير المدرسة "عقد سلسلة اجتماعات مع الوجهاء وأولياء الأمور وفصائل العمل الوطني بهدف وضعهم في صورة ما حدث، ليقف كل طرف عند مسؤولياته لمنع تكرار هذا الحدث".

ولاحقًا، أصدرت وزارة التربية والتعليم بيانًا قالت فيه إنّه وبعد انتظام العملية التعليمية في المدرسة صباح السبت، وأثناء الحصة الأولى، تعرضت المدرسة لاعتداء بالحجارة قام به عدد كبير من طلبة المدارس المجاورة الذين خرجوا في مسيرة احتجاجًا على اعتقال الأسرى المحررين من سجن جلبوع، ولإجبار إدارة المدرسة على إخراج الطلاب في المسيرة.

وأضافت أنّ مدير المدرسة وعدد من المعلمين أصيبوا نتيجة إلقاء الحجارة على المدرسة، وتعرضت إدارتها والهيئة التدريسية لضغط كبير أثناء محاولتهم التصدي للاعتداء.

وعلى ضوء ذلك، قالت التربية إنّ لجنة التحقيق المشكّلة للتحقيق في الحادثة خرجت بالعديد من النتائج والتوصيات، كما تم  اتخاذ إجراءات إدارية لضمان عدم تكرار ما حدث. وأشارت إلى أنّ الأولوية دائمًا "الحفاظ على سير وانتظام العملية التعليمية وعدم إفساح المجال لمحاولات تخريبها، وحال وجود أي مناسبات وطنية يكون التوجيه بالمشاركة مركزيًا وعبر لجنة متابعة القوى الوطنية والإسلامية". 

ودعت الوزارة أولياء الأمور ووجهاء المجتمع المحلي للقيام بدورهم وتحمل مسؤولياتهم في دعم إدارات المدراس لعدم تكرار مثل هذه الأحداث المؤسفة مستقبلًا. 


اقرأ/ي أيضًا:

موظفو عقود في وزارة الصحة يضربون عن العمل: مللنا الوعود الكاذبة