أسعار العملات
الدولار الأمريكي
سعر الشراء 3.22
سعر الصرف 3.22
الدينار الأردني
سعر الشراء 4.53
سعر الصرف 4.55
اليـــــــــــــــــورو
سعر الشراء 3.78
سعر الصرف 3.78

"لم تطلع على نتائج تحقيق الحكومة".. عائلة نزار بنات توضح مطالبها لوفد أوروبي

أكدت عائلة "بنات" أنها لم تطَّلع على نتائج لجنة التحقيق التي شكّلتها الحكومة الفلسطينية في قتل نجلها المعارض نزار بنات على يد قوة أمنية يوم الخميس الماضي.

عائلة بنات طلبت اعتراف السلطة بالجريمة، وتقديم ضمان دولي بعدم تكرار حادثة نزار مع شخص آخر

وزار وفد رفيع المستوى من الاتحاد الأوروبي، اليوم الخميس، عائلة "بنات" في دورا، لتقديم العزاء، والاستماع إلى مطالب العائلة. وذلك بعد اجتماع الوفد مع رئيس جهاز المخابرات ماجد فرج، وهو الاجتماع الذي كشفت عنه قناة إسرائيلية، مساء أمس.

اقرأ/ي أيضًا: الإعلان عن تشكيل إطار وطني لقيادة الحراك المندد بمقتل نزار بنات

وقال عمار بنات، المتحدث باسم عائلة بنات، إن الوفد الأوروبي استمع إلى والد نزار حول تفاصيل عملية الاغتيال بلسانه، مبينًا أن العائلة قدمت عدة مطالب للوفد الأوروبي، من بينها اعتراف السلطة الفلسطينية بالجريمة، وتقديم الاعتذار للعائلة، إضافة إلى تقديم ضمان دولي بأن لا تتكرر هذه الحادثة مع أي معارض آخر.

وأكد والد نزار للأوروبيين وجوب توقيف القوة التي اغتالت نزار ومحاسبتها على أعلى درجات النزاهة، وأن يكون التحقيق شفافًا ومن قبل لجنة حيادية نزيهة، وأن لا يقتصر الأمر على الوحدة التي اغتالت نزار، مؤكدة أن هناك من أعطى أوامر بتنفيذ "الاغتيال"، وأن هناك مستويات سياسية كان لها علاقة بالموضوع.

وأضاف بنات في حديثه لـ الترا فلسطين، أن من حق نزار محاكمة كل من تورط في عملية "اغتياله"، من رأس هرم ومستوى سياسي وعسكري وقادة أجهزة أمنية.

الوفد الأوروبي: سنطالب السلطة بتحديد موعد للانتخابات بأسرع وقت ممكن

في المقابل، فإن الوفد الأوروبي، وفق بنات،  أكد أن بعثة الاتحاد الأوروبي في فلسطين طلبت تشكيل لجنة تحقيق شفافة ونزيهة، وأن يتم إنزال أشد العقوبات بمن قاموا بهذا الفعل.

اقرأ/ي ايضًا: لجنة التحقيق بمقتل نزار بنات ليست مستقلة.. عابدين: اللجان لن توصلنا لشيء

كما شدد الوفد على حرية الرأي والتعبير، وطالب السلطة باحترام هذه القضايا، مبينًا أنهم سيُطالبون السلطة، باسم الاتحاد الأوروبي، بتحديد موعد للانتخابات بأسرع وقت ممكن، "لأن من حق الفلسطينيين وبشكل خاص فئة الشباب أن تكون هناك انتخابات حرة ونزيهة".

وفي سياق متصل، أكد عمار بنات أن العائلة بصدد التوجه إلى المحاكم الأوروبية والدولية ومنظمات حقوق الإنسان لضمان محاسبة المسؤولين عن قتل نزار، معتبرًا أن السلطة ولغاية الآن مازالت تضرب بعرض الحائط مطالب العائلة، ولا تعترف بالجريمة، وتستخف بالشارع الفلسطيني وغضبه.

عائلة بنات: نحن أمام خلية ووحدة خاصة شكلت لإعدام الخصوم السياسيين ومكافحي الفساد

ودعا بنات، باسم العائلة، الجماهير الفلسطينية للمشاركة في المظاهرات من أجل المطالبة بتعجيل محاسبة القتلة، مشددًا أن العائلة تدعم أي توجه من قبل أي جهة -سواء المستقلين أو القوى الوطنية أو العمل الإسلامي- للضغط معهم باتجاه تعجيل التحقيق وإنزال أقصى العقوبات بحق المجرمين.

وتابع، "نحن أمام خلية ووحدة خاصة شكلت لإعدام الخصوم السياسيين والمنتقدين السياسيين ومكافحي الفساد، ولم يعد الإنسان الفلسطيني يأمن على نفسه في بيته".

وكان رئيس الوزراء أعلن عن تحويل النتائج التي توصلت لها الحكومة إلى القضاء، إلا أن بنات أكد في حديثه معنا أن العائلة لم تطَّلع على نتائج عمل اللجنة، "وهذا من المخالفات القانونية" وفق وصفه، مشددًا في الوقت ذاته أن هذه اللجنة "غير معترف بها ولا بنتائجها ولا تمثل العائلة".


اقرأ/ي أيضًا: 

الاتحاد الأوروبي: تزايد في اعتقال السلطة للنشطاء وإساءة معاملتهم

99 جهة حقوقية وأهلية تدين "اغتيال" نزار بنات: يجب معاقبة الفاعلين